أخبار امنية

_ فيما الاهالي يطالبون بالكشف عن مصير اولادهم . _ نائب رئيس المخابرات السابق يؤكد مشاركة قوات صومالية بحرب تيجراي ومقتل عدد منهم .

مقديشو_ اكد نائب رئيس جهاز المخابرات السابق عبدالسلام جوليد انه تحصل على معلومات حول مشاركة قوات صومالية تم تدريبها في إريتريا في الحرب التي دارت باقليم تيجراي الاثيوبي ؛ واشار جوليد في مقابلة مع إذاعة كلميه المحلية إلى أن القوات الصومالية كانت تقاتل إلى جانب القوات الإريترية التي شاركت في الحرب ضد جبهة تحرير تيجراي ؛ وقال ان انه تلقى اتصالات مع جهات مختلفة اوضحت مصرع المئات من الشباب الصوماليين واصابة آخرين في حرب تيجراي ؛ واصفاً ذلك بالعمل الكارثي ؛ ولم تعلق الحكومة الصومالية على الأنباء التي تحدثت عن مشاركة جنود صوماليين في الحرب بين الحكومة الفيدرالية الإثيوبية وبين جبهة تحرير تيجراي باثيوبيا .

وارسلت الحكومة الصومالية مئات من الجنود لتلقي التدريبات إلى إريتريا وام يعودوا حتى اللحظة وطالب أهالي الجنود مرارا عن الكشف عن مصير أبنائهم الذين انقطعت أخبارهم واعلنت الخارجية الأمريكية الشهر الماضي أن إريتريا شاركت في الحرب الدائرة في إقليم تيجراي لدعم الجيش الإثيوبي .

من جهة ثانية قال النائب في مجلس الشعب الفيدرالي مهد صلاد ان عدد من الاهل والاصدقاء الذين ارسلت الحكومة اولادهم للتدريب العسكري في ارتيريا تواصلوا معه ؛ واكد له احدهم انه تلقى اتصال هاتفي من قريبه الذي اكد له انه تم نقلهم الى اقليم تيجراي للمشاركة في القتال الى جانب الجيش الاثيوبي ؛ مشيرا الى ان هناك قتلى وجرحى من الجنود الصوماليين ؛ وطالب صلاد مرشحي مجلس الشعب الفيدرالي تقديم للعون لآباء وامهات للعثور على اولادهم ومعرفة مصيرهم ؛ الى ذلك ناشدت عدد من الامهات الحكومة الصومالية والسياسيين بسرعة الكشف عن مصير اولادهم الذين نقلتهم الحكومة الى ارتيريا لتلقي تدريبات عسكرية قبل سنة .

Alqalm Administrator
Sorry! The Author has not filled his profile.
×
Alqalm Administrator
Sorry! The Author has not filled his profile.
instagram default popup image round
Follow Me
502k 100k 3 month ago
Share