الثلاثاء , مايو 18 2021
الرئيسية / وجهة نظر / _بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة . _ فرماجو يحتفل ويُكرّم الصحفيين بطريقته .

_بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة . _ فرماجو يحتفل ويُكرّم الصحفيين بطريقته .

“وجهة نظر” بقلم المحرر السياسي . احتفل الرئيس الصومالي المنتهية ولايته محمد عبدالله فرماجو باليوم العالمي لحرية الصحافة الثالث من مايو بطريقته الديكتاتورية ؛ حيث وجّه القوات الموالية له بالهجوم على مؤسسة “مستقبل ميديا” الاعلامية . واقتحمت قوات الشرطة العسكرية “هرمعد” مبنى مؤسسة “مستقبل ميديا” بمقديشو وعبثت بالمكاتب وصادرت اجهزة كمبيوتر وجوالات محمولة ؛ واعلنت المؤسسة بالعاصمة الصومالية مقديشو منتصف الاسبوع الفائت أن قوات الأمن أمرت بإيقاف البث والنشر واعتقلت 5 من موظفيها . وقال رئيس المؤسسة احمد عيسى ان “قوات أمنية اقتحمت صباح الثلاثاء المنصرم مقر المؤسسة في مديرية هدن وسط مقديشو وأمرت بتوقيف البث والنشر كما صادرت بعض الممتلكات”. وأضاف ان “القوات الأمنية استخدمت القوة وألقت القبض على 5 من موظفي المؤسسة واقتادتهم إلى مكان مجهول” ؛ وأشار عيسى إلى أن أمر وقف بث الإذاعة كان “مفاجئا وبدون إشعار مسبق”، موضحًا أنه “لا يعرف سبب استهداف المؤسسة”. وذكر احد الصحفيين العاملين بمؤسسة “مستقبل ميديا” الاهلية في لقاء صحفي بعد الافراج عنه ان قوات الامن تعاملت معه بقسوة ؛ موضحاً انه تعرض للاعتداء باعقاب البنادق والشروع بالقتل ؛ واشار الى انه تم اقتياده الى احد المباني واجبروه بنقل اكياس معبئة بالتراب على متن طقم عسكري . واوضح ان هاتفه المحمول كان بحوزة جندي يرد على المكالمات الواردة ويخبر المتصلين ان صاحب الهاتف قد قُتل ما جعل اهله واقاربه يعيشون بحالة خوف وقلق عليه . كنا نتوقع من الحكومة المنتهية ولايتها ان تحتفل بهذا اليوم الذي تحتفل به دول العالم وتُكرّم فيه الصحفيين كما يليق ؛ الاّ ان ذلك لم يحدث وكافئ النظام الديكتاتوي الصحفيين الصوماليين باقتحام مؤسسة “مستقبل ميديا” الاعلامية والاعتداء على موظفيها واعتقالهم . انّ من حاول تقويض مسيرة الديمقراطية واغتصاب كرسي الرئاسة عنوة وضرب صوت الشعب الصومالي المطالب لاجراء الانتخابات بعرض الحائط لن يحترم حرية الصحافة بل يرى كما اثبتت الاحداث ان الصحفيين عدو له وهو العدو للشعب الصومالي بمختلف فئاته الاّ من ولاه واعلن الطاعة له وفق قاعدة “الولاء والبراء” ؛ وتعرض الاعلاميين في البلاد بعهد فرماجو لاعتداءات بالسجن والمحاكمات والتصفية الجسدية . اننا في موقع “القلم الصومالي” الاعلامي نعلن تضامننا الكامل لزملائنا في مؤسسة “مستقبل ميديا” الاعلامية وندين الاعتداء الهمجي والبربري على موظفيها من قبل فرماجو واجهزته الامنية ؛ كما ونهئ رجال الصحافة في دول العالم عامة وفي بلادنا خاصة باليوم العالمي لحرية الصحافة الذي يوافق الثالث من مايو كل عام ؛ سائلين الله ان يجنب صومالنا الحبيب الفتن .