الإثنين , يونيو 21 2021
آخر الأخبار
الرئيسية / اخبار سياسية / هيرشبيلي ترد بالتفصيل حول اتهامات وزارة المالية الفيدرالية .

هيرشبيلي ترد بالتفصيل حول اتهامات وزارة المالية الفيدرالية .

جوهر_ اصدرت ﻟﺠﻨﺔ ﺍﻟﻔﻴﻀﺎﻧﺎﺕ ﻓﻲ ﻭﻻﻳﺔ ﻫﻴﺮﺷﺒﻴﻠﻲ رداً مفصلاً على ادعاءات ﻭﺯﺍﺭﺓ ﺍﻟﻤﺎﻟﻴﺔ في حكومة تصريف الاعمال ﺑﻌﺪ ﺃﻥ ﺗﻘﺪﻣﺖ ﺍﻟﻮﺯﺍﺭﺓ ﻣﺆﺧﺮﺍ ﺑﻄﻠﺐ ﺃﻣﺜﻠﺔ ﻋﻠﻰ ﺍﺗﻬﺎﻣﺎﺕ ﺍﻟﻮﻻﻳﺔ ﻟﻬﺎ ﻭﺍﻟﻤﺘﺼﻠﺔ ﺑﻤﺸﺮﻭﻉ مواجهة الفيضانات ﺍﻟﻨﺎﺟﻤﺔ ﻋﻦ تدفق ﻧﻬﺮ ﺷﺒﻴﻠﻲ ؛ وقالت ﺍﻟﻠﺠﻨﺔ ان ﺍﻟﺒﻴﺎﻥ ﺍﻟﺼﺤﻔﻲ ﺍﻟﺼﺎﺩﺭ ﻋﻦ ﻭﺯﺍﺭﺓ ﺍﻟﻤﺎﻟﻴﺔ ﺍﻟﻔﻴﺪﺭﺍﻟﻴﺔ يُعد ﻣﺤﺎﻭﻟﺔ ﻟﻠﺪﻓﺎﻉ ﻋﻦ ﺍﻟﻨﻔﺲ وهو الامر الذي فرض على اللجنة مشاركة ﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻊ ﺍﻟﺼﻮﻣﺎﻟﻲ ﻣﻌﻠﻮﻣﺎﺕ ﻛﺎﻣﻠﺔ ﺑﺸﺄﻥ ﺍﻟﻤﺸﺮﻭﻉ .

واشارت لجنة الفيضانات بولاية هيرشبيلي الاقليمية في بيان اصدرته امس الى ان المشروع مر على المراحل التالية :_

1 – ﺍﻟﺒﻨﻚ ﺍﻟﺪﻭﻟﻲ ﻭﺍﻓﻖ ﻋﻠﻰ ﻣﺸﺮﻭﻉ ﺍﻟﺘﻌﺎﻓﻲ ﻣﻦ ﻛﻮﺍﺭﺙ ﺍﻟﺼﻮﻣﺎﻝ ﻓﻲ 15 ﻣﺎﻳﻮ .2020 .

2 – ﺗﻢ ﺍﻟﺘﻮﻗﻴﻊ ﻋﻠﻰ ﻣﺬﻛﺮﺓ ﺗﻔﺎﻫﻢ ﺑﻴﻦ ﻭﺯﺍﺭﺓ ﺍﻟﻤﺎﻟﻴﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﺤﻜﻮﻣﺔ ﺍﻟﻔﻴﺪﺭﺍﻟﻴﺔ ﻭﺣﻜﻮﻣﺔ ﻫﻴﺮﺷﺒﻴﻠﻲ ﺑﺘﺎﺭﻳﺦ 19 ﺃﻏﺴﻄﺲ 2020 مضى ﻋﻠﻰ ﺫﻟﻚ 9 ﺃﺷﻬﺮ وﻣﻦ ﺍﻟﻤﺆﻛﺪ ﺃﻧﻪ ﻳﻤﻜﻦ ﺗﻨﻔﻴﺬ ﺍﻟﻤﺸﺮﻭﻉ ﻓﻲ ﻓﺘﺮﺓ ﻭﺟﻴﺰﺓ ﻭﺗﻔﺎﺩﻱ ﺗﻌﺮﺽ ﺳﻜﺎﻥ ﺍﻟﻮﻻﻳﺔ ﻟﻠﻤﺸﺎﻛﻞ ﻟﻮ ﺗﺤﻤﻠﺖ ﺍﻟﻮﺯﺍﺭﺓ ﻣﺴﺌﻮﻟﻴﺎﺗﻬﺎ .

3 – ﻓﻲ ﻳﻨﺎﻳﺮ 2021 ﺣﺬﺭﺕ ﺣﻜﻮﻣﺔ ﻫﻴﺮﺷﺒﻴﻠﻲ ﻣﻦ ﻣﺨﺎﻭﻑ ﺍﻟﺴﻴﻮﻝ ﻭﺃﻛﺪﺕ ﺃﻫﻤﻴﺔ ﺗﺴﻬﻴﻞ ﻣﺸﺮﻭﻉ مواجهة الفيضاناﺕ ﻭﻗﺪﻣﺖ ﺫﻟﻚ ﺇﻟﻰ ﻣﻜﺘﺐ ﺭﺋﻴﺲ ﺍﻟﻮﺯﺭﺍﺀ ﺍﻟﺬﻱ ﺩﻋﺎ ﻭﺯﺍﺭﺓ ﺍﻟﻤﺎﻟﻴﺔ ﺇﻟﻰ ﺗﺴﻬﻴﻞ ﺍﻷﻋﻤﺎﻝ ﺍﻟﺮﺍﻣﻴﺔ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺘﺼﺪﻱ ﻟﻔﻴﻀﺎﻥ ﻧﻬﺮ ﺷﺒﻴﻠﻲ الا انه من المؤسف قامت ﺍﻟﻮﺯﺍﺭﺓ ﻭﻣﻮﻇﻔﻮﻫﺎ ﺍﻟﻤﻌﻨﻴﻮﻥ ﺑﺘﻌﻘﻴﺪ ﺍﻟﻤﺸﺮﻭﻉ .

4 – ﺗﻤﺖ ﺍﻟﻤﻮﺍﻓﻘﺔ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻌﻘﺪ ﺍﻷﻭﻝ ﺣﻮﻝ لمواجهة فيضان ﻧﻬﺮ ﺷﺒﻴﻠﻲ ﻓﻲ ﺍﻷﺳﺒﻮﻉ ﺍﻷﻭﻝ ﻣﻦ ﻣﺎﻳﻮ 2021 وحينها ﻟﻢ ﻳﻜﻦ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻤﻜﻦ ﺍﻟﺘﻌﺎﻣﻞ ﻣﻊ ﺍﻟﻮﺿﻊ ﺣﻴﺚ ﺑﺪﺃﺕ ﺍﻷﻣﻄﺎﺭ ﻭﺍﻟﻔﻴﻀﺎﻧﺎﺕ .

5 – ﺣﺪﺙ ﻣﺎ ﻛﺎﻧﺖ ﺗﺤﺬﺭ ﻋﻨﻪ ﻫﻴﺮﺷﺒﻴﻠﻲ ﻗﺒﻞ ﺍﻟﺸﺮﻭﻉ ﻓﻲ اعمال مواجهة الفيضانات ﺫﺍﺕ ﺍﻟﺼﻠﺔ ﺑﻤﺸﺮﻭﻉ ﺍﻟﺘﻌﺎﻓﻲ ﻣﻦ ﺍﻟﻜﻮﺍﺭﺙ .

6 – ﺗﻌﺘﻘﺪ ﺣﻜﻮﻣﺔ ﻫﻴﺮﺷﺒﻴﻠﻲ ﺃﻥ ﺳﺒﺐ ﺍﻟﻤﺸﻜﻠﺔ ﻫﻮ ﺍﻟﺘﺄﺧﻴﺮ ﻭﺃﻥ ﻣﻮﻇﻔﻲ ﺍﻟﻤﺸﺮﻭﻉ ﻟﻴﺲ ﻟﺪﻳﻬﻢ ﻓﻜﺮﺓ ﻋﻦ ﺍﻟﺒﻴﺌﺔ .

واختتمت اللجنة في بيانها ﺃﻥ ﺣﻜﻮﻣﺔ ﺍﻟﻮﻻﻳﺔ ﺩﺍﺋﻤﺎ ﻣﻠﺘﺰﻣﺔ ﺑﺎﻟﺘﻌﺎﻭﻥ والعمل معاً لخدمة ﺍﻟﺸﻌﺐ .