غير مصنف

—في تصريح له للعربية نت . نائب رئيس الاستخبارات السابق يؤكد تلقّي حركة الشباب اموالاً من قطر .

كد نائب رئيس جهاز الاستخبارات الصومالي السابق عبدالله عبدالله انّ تمويل حركة الشباب اكثره داخلي ؛ مشيرا الي انّ الحركة تسيطر بشكل مباشر على مناطق كبيرة من جنوب ووسط البلاد وتفرض إتاوات على التجار وتجمع الضرائب والزكاة ؛ مؤكداً أن “ما تجمعه الحركة من هذه المنابع سنوياً يقدر بأكثر من 100 مليون دولار”.

واضاف “أنه في العامين الماضيين تضاعف دخل الحركة كثيراً وهناك معلومات مؤكدة توافرت على أنها حصلت على ملايين الدولارات من عائدات ميناء مقديشو والمشاريع القطرية المنفذة في العاصمة مقابل وقف عملياتها ضد هذه المشاريع وعدم ممارسة أي أعمال إرهابية ضدها”.

وقال عبدالله عبدالله انّ “أحمد ديري المعروف بأبو عبيدة الذي يدير الحركة حالياً ومعه نائبه الأول أبوبكر علي آدم يرتبطان مباشرة بسفير قطر في مقديشيو حسن بن حمزة وعلى تواصل تام معه”.

وتابع قائلاً: “النائب الثاني لرئيس الحركة مهدي محمد ورسمي المعروف بمهدي كرتاي مرتبط بدوره مباشرة مع السفير القطري ومدير جهاز الاستخبارات الصومالي الحالي ورجل قطر في الصومال فهد ياسين” .

Alqalm Administrator
Sorry! The Author has not filled his profile.
×
Alqalm Administrator
Sorry! The Author has not filled his profile.
instagram default popup image round
Follow Me
502k 100k 3 month ago
Share