اخبار سياسية

على الحكومة منح المواطنين حقهم في التعبير وعلى المعارضة حماية الممتلكات العامة والخاصة وعدم احداث شغب .


بقلم /المحرر السياسي .

اعلنت المعارضة الصومالية ممثلة بمجلس اتحاد مرشحي الرئاسة تنظيم مظاهرة حاشدة الجمعة القادمة في ساحة الجندي المجهول بالعاصمة مقديشو ؛ داعية ابناء الشعب الصومالي للمشاركة في تلك المظاهرة التي تتقدمها قيادة مجلس اتحاد مرشحي الرئاسة وبقوات تابعة للمجلس مهمتها تأمين المظاهرة .

واشارت المعارضة الى انّ المظاهرة ستكون سلمية للمطالبة باجراء الانتخابات الفيدرالية ؛ من جهة ثانية طالب وزير الاعلام في الحكومة الفيدرالية عثمان دوبي في منشور له على حسابه ب” فيس بوك” المواطنين الى الالتزام في بيوتهم وعدم المشاركة بالمظاهرة التي دعت لها المعارضة ؛ واتهم الوزير الذي ينتمي لحكومة انتهت فترة ولايتها الدستورية المعارضة بانها تُخرج المتظاهرين ب 6 دولار لكل مشارك .

الى هنا الامور الطبيعية فالمعارضة دعت الشعب الصومالي الى المشاركة في المظاهرة ووزير اعلام النظام السابق استخدم “نظرية الدعاية” لبث الدعاية المُغرضة لتشويه صورة الطرف الآخر وهذا يندرج تحت اطار “الحرب الاعلامية” .

انّ المهم في الامر هو ان نتحدث عن “اليوم الموعود” الجمعة القادمة ؛ طالما وبلادنا انتهجت النهج الديمقراطي فمن حق اي طرف ان يخرج الى مظاهرة للتعبير عن الرأي بطريقة سلمية وتوفر الحكومة حماية للمتظاهرين ؛ الى ذلك على قادة المظاهرة والمتظاهرين الحفاظ على الامن والسكينة والممتلكات العامة والخاصة وعدم احداث اعمال شغب وفوضى .

نرجوا من الحكومة تفهّم الوضع والتعامل مع المواطنين بمسؤولية ومنحهم حقوقهم الدستورية دون انتقاص ؛ كما نطالب القائمون على المظاهرة والمتظاهرين اخذ الحيطة والحذر من مندسين قد يكونوا بين الناس ويسعون لتنفيذة اجندة تخريبية تخدم اطرافاً اخرى وليست الجمعة ببعيد .

Alqalm Administrator
Sorry! The Author has not filled his profile.
×
Alqalm Administrator
Sorry! The Author has not filled his profile.
instagram default popup image round
Follow Me
502k 100k 3 month ago
Share