الجمعة , أبريل 3 2020
الرئيسية / غير مصنف / سوناتات ————— بسام الحروري

سوناتات ————— بسام الحروري

حتى الموسيقى كمنتِ لي بين سلالمها
وباغتتني لحونك على درجاتها
ولم تبارحيني قط لا في مطارح السعادة ولا الشقاء

فعندما كنت راعيا تسربت إلى ردهات القلب من بين ثقوب الناي تحلقين به على جناح الأحاسيس في رحاب الطبيعة

وعندما شددت عصا الترحال مغنيا جوالا في ميادين المدن العامة
وجدتك تنداحين من خلف أوتار الجيتار المصفوفة بعناية لتبعثري شراييني

ولما سكنت خيام البدو عصف بي حزنك الرخيم من أقاصي ذراع الربابة وطوح بالفؤاد، الكسير بين سلالم لحنها الباكي

فلما صرت أروستقراطيا تسامقتِ لحونا خيالية من بين أصابع البيانو فاختلت حسابات المقامات وموازين النوتات أمام سوناتاتك الفخيمة وخلتك تطلعين كشمس أطلت وضاءة بين أسراب الغمام

ولما ركبت أهوال البحر صيادا
تلفت جهة الريح لأكتشف وجودك وأباغتك في مواويل الهيلاهيلا

لكني فوجئت بقلبي قبالة اليم مترنحا في شباكك كسمكة ملونة

أما آن لكِ أن تعيديه إلى لحنه
الضائع ؟!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *