غير مصنف

-بيان ادانة لممثل الامين العام للامم المتحدة في الصومال لهجوم “حلني” وحركة الشباب تعلن مسؤوليتها عن الحادث .

-مصرع نائب محافظ هيرشبيلي لشؤون الامن ونجله والشباب تُعدم مسؤول محلي بادارة مدينة جوهر .

القلم الصومالي – اصدر ممثل الامين العام للامم المتحدة في الصومال جيمس سوان امس بياناً ادان فيه الهجوم الذي استهدف مقر قوات بعثة الاتحاد الافريقي الي الصومال “اميصوم” في حلني بالعاصمة مقديشو .

ووفقًا لجيمس سوان فقد اصابت قذائف الهاون قواعد الأمم المتحدة وبعثة الاتحاد الأفريقي في الصومال ما ادى إلى إصابة العديد من الافراد .

وقال سوان في بيانه “ادين بشدة أعمال حركة الشباب ضد موظفينا الذين يعملون مع الشعب الصومالي في القضايا الإنسانية وبناء السلام والتنمية ؛ واضاف لحسن الحظ لم يتعرض الكثير من موظفينا للأذى في الهجوم ؛ متمنيا الشفاء العاجل للمصابين”

واكد الممثل الأمين العام للأمم المتحدة في الصومال جيمس سوان أن الأمم المتحدة ملتزمة بدعم السلام والاستقرار والتنمية في الصومال .

وتعرض المقر الرئيسي لقوات بعثة الاتحاد الافريقي في الصومال “اميصوم” ب حلني صباح امس الاحد لهجوم بمدافع هاون نتج عنه اصابة مالايقل عن 9 اشخاص بينهم مدنيين .

واعلنت حركة الشباب بمواقعها على الانترنت مسؤوليتها عن الهجوم حيث قالت انه ادى الي
مقتل 6 أفراد وإصابة 5 آخرين من بينهم أجانب من دول غربية وإفريقية بعد سقوط 9 قذائف على قاعدة حلني العسكرية خلال قصف نفذته الحركة استهدف مقرات الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي في العاصمة مقديشو .

من جهة ثانية لقي نائب محافظ هيرشبيلي لشؤون الامن ديحي محمد سوغال مصرعه مساء امس اثر تعرضه لهجوم بقنبلة يدوية .

وكان مجهولون قاموا برمي قنبلة يدوية بمنزل نائب محافظ هيرشبيلي لشؤون الامن في مدينة جوهر ادت الي مصرعه ومقتل واحد من ابنائه .

وحسب الانباء الواردة من هناك فإنّ منفذوا الهجوم تمكنوا من الفرار .

الي ذلك اكدت حركة الشباب انها اعدمت مسؤول احد احياء مدينة جوهر لادارة هيرشبيلي في بلدة فيدو بشبيلي الوسطى .

ونفذت الحركة الاعدام بحق علي عبدالله حسن مسؤول احد احياء مدينة جوهر عاصمة ولاية هيرشبيلي ؛ وقدم حسن الي المنطقة ليقدّم شهادته في قضية خلاف على ملكية ارض متنازع عليها حيث اُعتقل واعدم بتُهمة “الردة” كما زعمت الحركة وهو فعل هو الاول من نوعه تقوم به الشباب ويتسبب الي عدم توجه مسؤولي الدولة الي محاكم الشباب للاحتكام اليها .

وكان بعض المسؤولين في الحكومة يتوجهون الي محاكم حركة الشباب للفصل في قضايا النزاع على الاراضي فيما الحركة كانت توفّر لهم الامان الي حين الانتهاء من التقاضى والعودة مُدنهم .

Alqalm Administrator
Sorry! The Author has not filled his profile.
×
Alqalm Administrator
Sorry! The Author has not filled his profile.
instagram default popup image round
Follow Me
502k 100k 3 month ago
Share