اخبار سياسية

برلمانية تدين الرئيس وتدعوا سكان مقديشو للانتفاضة

مقديشو- دعت سعدية صلاد النائب في مجلس الشعب الصومالي سكان العاصمة مقديشو إلى الثورة ضد الرئيس محمد عبد الله فرماجو الذي قالت إنه فشل في إدارة شئون البلاد.

وكانت النائب ضمن مجموعة من النواب أثاروا الصخب في مناسبة افتتاح الدورة السابعة للبرلمان الفيدرالي في عرقلة خطاب الرئيس محمد عبد الله فرماجو

وأشارت النائب الى أن عقد المناسبة في فيلا هرغيسا في المجمع الرئاسي بدلا من أكاديمية الشرطة في مقديشو كما كان مقررا لدواعي امنية والخوف من القصف بمدافع الهاون من قبل حركة الشباب وهذا يدل على الفشل الأمني للحكومة الفيدرالية.

وحملت النائب سعدية اللوم الرئيس فرماجو الذي ذكرت أنه لم يقدم التعازي إلى أسر العاملين في مجال الصحة الذين قتلوا مؤخرا بشكل جماعي، وانتقدت سكان مقديشو بشدة، مشيرة إلى أنهم سكتوا عن تلك الجريمة في الوقت الذي شهدت فيه مدن الولايات المتحدة الأمريكية مظاهرات كبيرة اجتجاجا على قتل مواطن أمريكي من أصل إفريقي.

وأضافت مشددة على ذلك ان سكان مقديشو هم المسئولون عما يجري، مشيرة إلى أن ممثليهم في البرلمان سكتوا، واتهمت الرئيس بالكذب في دعواه أنه يحب العاصمة وسكانها، وذكرت أنه سحب القوات التي كان يفترض أن تعمل على أمن العاصمة إلى إقليم غدو لمحاربة ولاية جوبالاند.

وكان نواب نواب معارضون للرئيس محمد عبد الله فرماجو أثاروا يوم أمس الصخب والفوضى في مناسبة افتتاح الدورة السابعة للبرلمان الفيدرالي، وأشاروا في مؤتمر صحفي عقدوه بعد انتهاء المناسبة إلى أن الرئيس لم يتطرق إلى القضايا التي كان عليه أن يتناولها في خطابه.

Alqalm Administrator
Sorry! The Author has not filled his profile.
×
Alqalm Administrator
Sorry! The Author has not filled his profile.
instagram default popup image round
Follow Me
502k 100k 3 month ago
Share