الجمعة , أبريل 3 2020
الرئيسية / اخبار سياسية / الصومال وجيبوتي تعتذران لاثيوبيا بعد تأييدهما لمصر

الصومال وجيبوتي تعتذران لاثيوبيا بعد تأييدهما لمصر

أديس أبابا- أعلن وزير الخارجية الإثيوبي جيدو اندراجاشو في مقابلة مع جريدة “دا ريبورتر” الصادرة في أديس أبابا إلى أن كلا من الصومال وجيبوتي اعتذرا عن موقفهما في دعم مصر من أزمة سد النهضة.

وأشار الوزير إلى ان الحكومتين الصومالية والجيبوتية بعثتا الاعتذار بعد أن طلبت أديس ابابا منهما تفسيرات فيما يتعلق بموقفهما من قرار الجامعة العربية الداعم لمصر

حيث اكدت الحكومة الإثيوبيةأن قرار الجامعة العربية لن يحل الأزمة القائمة بل يزيد الوضع سوءا

وأضاف أن البلدين أبلغا إثيوبيا أن المشكلة لن تحل بالطريقة التي انتهجتها الجامعة العربية، مشيرا إلى أنهم يأملون في أن تتخذ الدول الأخرى الأعضاء في الجامعة بمثل موقف الصومال وجيبوتي.

ووفقا للشبكات الإخبارية فإن رئيس الوزراء الصومالي حسن علي خيري الذي وصل قبل أيام إلى العاصمة الإثيوبية أديس أبابا حمل رسالة من الرئيس الصومالي محمد عبد الله فرماجو أكد فيها استياءه من تأييد الصومال قرار الجامعة العربية، مقدما الاعتذار الكامل إلى الحكومة الإثيوبية

وبحسب الشبكات الإعلامية فإن وزير الدولة في وزارة الخارجية الصومالية أحمد خير الذي كان يمثل الصومال وقع على قرار الجامعة العربية إلا أن الرئيس فرماجو عارض ذلك وذكر أن التوقيع تم دون الاستشارة معه.

إلى ذلك أن الرئيس فرماجو لا يريد أن يخسر الدعم الإثيوبي حيث إن القوات الإثيوبية في الصومال تدعم الحكومة الفيدرالية الصومالية في الصراعات العسكرية التي تخوضها مع بعض الولايات الإقليمية حيث تعتبر إثيوبيا الحليف والصديق الوفي للرئيس فرماجو وحكومتة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *