مقديشو- كشف سفير الولايات المتحدة الأمريكية في مقديشو لاري أندره عن دور بلاده في تطورات الأحداث بالصومال ؛ وتطرق السفير الى ملف الانتخابات وهجمات حركة الشباب والدور الأمريكي ؛ مشيرا إلى أن بلاده تندد الاعمال التدميرية وقال أن من يقومون بالتدمير يشكلون عقبة أمام الجهود المبذولة في إعادة بناء مؤسسات الدولة الصومالية ؛ مؤكدا أن بلاده تدعم العاملين في إطار انعاش صومال يعمه السلام والازدهار ؛ واضاف أن من مصلحة الولايات المتحدة الأمريكية ازدهار الصومال ؛ موضحا أن بلاده تسعى إلى تحقيق النجاح في منطقة القرن الإفريقي الذي لن يتحقق إلا من خلال صومال مستقر ومزدهر يتمتع بالنظام الديمقراطي ؛وعن الانتخابات الصومالية الجارية شدد السفير الامريكي على الالتزام بالموعد الذي حددته لجنة الانتخابات الفيدرالية لأداء اعضاء البرلمان الفيدرالي اليمين الدستوري في ال 14 من أبريل المقبل وان لم تكتمل الانتخابات النيابية الجارية مضيفا أنه لا مانع من ذلك كما حدث في انتخابات 2016 ؛ وعلق السفير على زيارة رئيس إدارة أرض الصومال الانفصالية الأخيرة إلى الولايات المتحدة الأمريكية وذكر أن بلاده تعترف بوحدة الصومال وبحدوده التاريخية ؛ مُثنيا على الإنجازات التي حققتها أرض الصومال في الأمن والاستقرار والديمقراطية والتنمية الاقتصادية ؛ مشيرا إلى ان المسؤولين الصوماليين والشعب هم من سيحدودن مستقبل العلاقة بين الصومال وأرض الصومال مُستقبلاً .

Alqalm Administrator
Sorry! The Author has not filled his profile.
×
Alqalm Administrator
Sorry! The Author has not filled his profile.
instagram default popup image round
Follow Me
502k 100k 3 month ago
Share