أخبار وتقارير

التقرير السياسي الاسبوعي .

نتناول في هذه الزاوية حصيلة اهم الاخبار التي تناولها الاعلام خلال الاسبوع الماضي فاليكم التفاصيل :—

تسلّم رئيس الجمهورية محمد عبدالله فرماجو في قصر الرئاسة بمقديشو أوراق اعتماد كل من سفير مملكة السويد استيفان تالاندر وسفير جمهورية ايطاليا البيرتو فيكي بحضور وزير الخارجية والتعاون الدولي أحمد عيسى عوض .

ورحب رئيس الجمهورية بالسفيرين الجديدين متمنياً لهما التوفيق في مهامهما وللعلاقات بين الصومال وبلديهما مزيدا من التطور والتقدم وبذل جهود اكبر لتعزيزها والارتقاء بها .

يذكر أن دولتا ايطاليا والسويد تلعبان دورا بارزا في تنمية ودعم المؤسسات الحكومية الصومالية وتدريب قواتها المسلحة .

على صعيد آخر التقى محافظ بنادر عمدة العاصمة مقديشو عمر محمود محمد (فلش) في مكتبه بمقر المحافظة سفير الاتحاد الأوربي لدى البلاد نيكولاس بيرلانغا .

وبحث محافظ بنادر مع بيرلانغا قضية النازحين المتواجدين بمقديشو وطرق تنفيذ برامج التنمية للاتحاد الأوروبي في العاصمة على وجه السرعة .

وتعهد سفير الاتحاد الأوربي بمواصلة دعم مشاريع التنمية ؛مقدما شكره للمحافظ على حُسن الإستقبال والتفاعل .

الي ذلك استقبل وزير الدولة برئاسة الجمهورية عبدالقادر شيخ علي بغدادي الخميس في القصر الرئاسي سفير جمهورية الصين الشعبية لدى البلاد قين جيان .

وبحث وزير الدولة مع السفير الصيني سُبل تعزيز العلاقات الثنائية وتفعيل الخطط المتعلقة بالاتفاقات المبرمة بين البلدين .

واطلع مسؤولي القصر الرئاسي السفير الصيني على الفرص الاستثمارية القائمة في البلاد ؛ كما بحث معه آفاق الإستثمار والتبادل التجاري بين رجال أعمال البلدين .

بدوره أشار السفير الصيني قين جيان إلى أهمية تعزيز التبادل التجاري والعلاقات الاقتصادية بين البلدين وسبل تنميتها بما يخدم مصالح الشعبين الصديقين .

من جهة ثانية اتهم رئيس وكالة الاستخبارات الصومالية السابق(NISA) عبدالله محمد سنبلوشي قادة البلاد باختلاق النزاعات وممارسة الديكتاتورية .

واعرب سنبلوشي في حديث له مع فضائية “يونيفرسال” عن اسفه لتصريحات السياسي صلاد علي جيلي حيث قال بانه اخطأ بحق كبار الشخصيات والقادة الذين حضروا حفل تنصيب رئيس ولاية جوبالاند احمد مدوبي مطلع الاسبوع ؛ مشيرا الي انه من العار الاساءة الي شخصيات لها وزنها وثقلها في الساحتين السياسية والاجتماعية .

ووصف سنبلوشي المشاركين في حفل تنصيب مدوبي بالوطنيين يمكن الاعتماد عليهم مُستقبلا في قيادة البلد ؛ داعياً الحكومة الفيدرالية الي اعادة بناء الثقة مع جميع الاطراف وتعزيزها .

من جهة اخرى اتهمت وزارة النقل في حكومة ولاية جوبالاند الاقليمية الحكومة الفيدرالية بالتعدّي على الدستور والقانون لاستخدامها النقل الجوي لشؤون سياسية .

وقالت وزارة نقل جوبالاند انّ الحصار الذي فرضته الحكومة الفيدرالية على الولاية سببت معاناة للشعب .

واوضحت الوزارة انّ المعاناة تمثلت في الجانب الطبي حيث توفى العديد من المرضى نتيجة الحصار وانقطاع الادوية من مستشفى مدينة كسمايو ؛ مشيرة الي انّ هناك ايضا معاناة في الجانب الاقتصادي حيث بلغ سعر تذكرة الطيران من كسمايو الي نيروبي 290 دولار بسبب ال “ترانزيت الاجباري بمقديشو” بعد ان كان سعر التذكرة 200 دولار نتيجة الحصار الجائر .

تزامن ذلك في زيارة تفقدية لرئيس لجنة النقل بمجلس الشعب الصومالي لمدينة كسمايو ووزارة النقل ؛ واوضح رئيس لجنة النقل بمجلس الشعب النائب عبدالفتاح انّه سينقل ذلك الي المجلس لمناقشته واستدعاء المتسببين في حصار جوبالاند ومحاسبتهم .

في سياق آخر اعلنت اللجنة التحضيرية لانعقاد مؤتمر المانحين لدعم التعليم في الصومال انّ دولة الكويت ستستضيف السنة القادمة اعمال المؤتمر .

واكد رئيس اللجنة التحضيرية خالد الجار الله بدء وضع اللمسات الاخيرة لانعقاد المؤتمر .

يذكر ان الكويت قد اعلنت في اكتوبر من العام 2017 استضافتها لمؤتمر المانحين الدولي لدعم التعليم في الصومال .

وفي سياق غير متصل استقبل وزير الإعلام والثقافة والسياحة في الحكومة الفيدرالية محمد عبدي حير ماريي بمطار آذن عدي في مقديشو وفد من دولة جيبوتي يتقدمهم وزير الإعلام والاتصالات رضوان عبدالله بهدون .

وفي مقر وزارة الاعلام بمقديشو ناقش الوزيران سُبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين وتعاون فيما بينهما في الجانب الاعلامي وتطويره لتحسين اداء المؤسسات الاعلامية .

من جانب آخر انهال كًتّاب ومغردون سعوديون، بالشتائم على الحكومة الصومالية، لموقفها من عملية “نبع السلام” التركية في الشمال السوري .

وغرد كتاب سعوديون بعبارات مهينة بحق الصومال، معتبرين أنها تخضع بقرارها إلى الحكومة القطرية، في إشارة إلى تحفظ الدوحة ومقديشو على بيان جامعة الدول العربية، التي أدانت “نبع السلام” .

واستخدم كتاب ومغردون سعوديون أوصافا تهكمية على الصومال، وتسخر من سوء الأوضاع الاقتصادية فيها، متهمينها ببيع موقفها لصالح قطر مقابل الأموال .

وبرز من بين الكتاب المشاركين في الهجوم على الصومال، محمد آل الشيخ، ويوسف أبا الخيل، وصالح الفهيد، وآخرون .

ورد مغردون صوماليون وعرب على الهجوم السعودي، قائلين إن موقف بلادهم كان أقوى من الدول العربية كافة .

وقال مغردون إن الشيطنة، وأسلوب “التعالي” والتكبر، لا يليق بها أن تكون صفات ملتصقة بالشعب السعودي .

وأبدى مغردون سعوديون تضامنهم مع الصومال، رافضين الهجمة الشرسة عليها من قبل الإعلام السعودي .

وكانت الصومال تحفظت على بيان جامعة الدول العربية، في الوقت الذي أيد فيه جيشها عملية نبع السلام، بشكل رسمي .                                                                                                                                                                                في سياق آخر أجلت محكمة العدل الدولة جلسة الاستماع الى قضية النزاع الحدود البحرية بين الصومال وكينيا إلى في الفترة مابين 8 إلى 12 من يونيو 2020 وأشارت المحكمة ان هذا قرار نهائي .

Alqalm Administrator
Sorry! The Author has not filled his profile.
×
Alqalm Administrator
Sorry! The Author has not filled his profile.
instagram default popup image round
Follow Me
502k 100k 3 month ago
Share