الجمعة , أبريل 3 2020
الرئيسية / أخبار امنية / — التقرير الامني الاسبوعي .

— التقرير الامني الاسبوعي .

القلم الصومالي/خاص
شهدت البلاد الأسبوع الفائت أحداثا أمنية أهمها هجوم لحركة الشباب على قاعدة عسكرية ومحكمة القوات المسلحة تصدر احكاما مختلفة على متهمين بالانتماء الي حركة الشباب ؛ في السطور القادمة تفاصيل اكثر :

استقبل وزير الدفاع الصومالي حسن علي محمد ومعه قائد مركز التدريب العسكري التركي الصومالي مطلع الاسبوع بمطار آذن عدي الدولي في مقديشو وحدات الجنرال غور غور الذين تلقوا دورات وتدريبات عسكرية في تركيا ؛ وقال نائب قائد الجيش الصومالي محمد علي باريز انّ الجنود سيلعبون دورا رئيسياً في جهود الحكومة لمحاربة حركة الشباب وتحقيق الاستقرار في البلاد ؛ من جانبه اشار وزير الدفاع حسن علي محمد الي ان الحكومة اعطت الاولوية لتشكيل القوات المسلحة ؛ مضيفاً ان تدريب القوات في الخارج هي جزء من جهود الحكومة في تأسيس جيش وطني قوي .

في سياق آخر نشب حريق في وادي (اودا غويي) بمحافظة سول ؛ وقال سكان محليون ان الجهود الحكومية ضئيلة وهناك سيارة واحدة للدفاع المدني تقوم بعملية اطفاء الحرائق ؛ وتشير المعلومات الواردة ان اسباب الحريق مجهولة وبدء السكان بالنزوح من بيوتهم القريبة من الوادي .

الي ئلك اندلع حريق في محطة تحلية المياه بمنطقة “تبي لها شيخ ابراهيم” بضواحي العاصمة مقديشو ؛ ووصلت سيارات الدفاع المدني لمحافظة بنادر الي موقع الحريق للسيطرة عليه في ظل تخوفات من انتشار الحرائق في سوق المنطقة والمساكن القريبة من المحطة ؛وساهمت الرياح القوية التي تشهدها العاصمة هذه الايام من توسع وانتشار الحريق في جميع ارجاء المحطة مع الجهود التي يبذلها رجال الدفاع ؛ والتهم الحريق المعدات الصناعية للمعمل دون انباء عن خسائر بشرية .

من جهة ثانية قالت لجنة نقابة الصيادين انّ هناك عدد من الصيادين فُقدوا في سواحل العاصمة مقديشو خلال الاسبوع الفائت ؛ واضافوا انّ 6 لقوا حتفهم بينما آخرون مفقودون وانقطع الاتصال ؛ موضحين الرياح الشديدة التي شهدتها سواحل العاصمة في الآونه الاخيرة لم تكن معتادة .

من جانب آخر اعلنت حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة على مواقعها بالانترنت مسؤوليتها عن الهجوم الذي تعرض له نائب مدير عام مديرية “عيلشا” ؛ واشارت الحركة الي انّ ايمان اصيب بجروح بالغة اثر اطلاق النار عليه من قبل مقاتلي الشباب ؛ وكانت مواقع اخبارية قد نشرت خبر اصابة نائب مدير عام مديرية “عيلشا” برصاص مجهولين لاذوا بالفرار .

الي ذلك اصدرت محكمة القوات المسلحة الاحد حكما بالسجن لمدة 5 سنوات على القائم باعمال مدير دائرة العمل السابق بمحافظة بنادر نور علي أحمد بتهمة الانتماء إلى مليشيات حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة ؛ وطبقاً لوكالة الانباء الصومالية “صونا” فقد وجهت المحكمة العسكرية الجهات الأمنية بمتابعة تحركات المدعو عبدالله عبدالرحمن محمد شقيق الانتحارية بصيرة التي يٌعتقد أنها تقف وراء الهجوم الارهابي على مقر بلدية مقديشو في اكتوبر الفائت ؛ يذكر انه تم إلقاء القبض على المتهم المذكور داخل بلدية مقديشو بعد التفجير الارهابي الذي استهدف مقر بلدية مقديشو العام الماضي وأدى إلى مقتل عدد من المسؤولين أبرزهم عمدة مقديشو المرحوم عبدالرحمن عمر عثمان يريسو .

الي ذلك وجّه محافظ محافظة شبيلي السفلى ابراهيم آدن علي نجح السلطات الامنية بمديرية افغوي باجراء تحقيقات واسعة في حادثة مقتل مراسل قناة “يونفيرسل” وراديو “كلميي” بالمنطقة الزميل الصحفي عبدالولي اونلاين ؛ داعياً الي تعقُب الجناة واعتقالهم ؛ وقدم محافظ محافظة شبيلي السفلى تعازيه الي اهالي واقرباء الصحفي عبدالولي اونلاين كما بعث التعازي الي الاسرة الصحفية بمصابهم في فقدان واحداً من الصحفيين الشجعان ؛ ويُعد عبدالولي اونلاين اول صحفي يُقتل في العام 2020 بالصومال ؛ حيث قُتل مساء الاحد بمديرية افغوي على يد مسلحين مجهولين ولم يُعرف حتى اللحظة اسباب ودوافع الجريمة .

في سياق آخر قُتل ثلاثة جنود واصيب اربعة آخرين بانفجار لغم ارضي استهدف مركبة عسكرية الاحد اثناء مروره بحي حوش في مديرية دركينلي بالعاصمة مقديشو ؛ وتبنت حركة الشباب الموالية لتنظيم القاعدة في بيان نشرته على مواقع اخبارية تابعة لها عملية استهداف الجنود ؛ مشيرة الي ان الخسائر التي نجمت عن الحادث هي مقتل واصابة عدد من الجنود الحكوميين وتدمير عربة عسكرية اثر انفجار لغم زرعه مقاتلوها .

من جهة ثانية اعلن احد عناصر مليشيات حركة الشباب الموالية لتنظيم القاعدة منتصف الاسبوع انشقاقه عن الحركة ؛ واستسلم عولاد عبدالرحمن حيرو الذي عمل سائقاً لدى الحركة طيلة “11” عاماً الي الجيش الوطني ؛ وافاد نائب محافظ محافظة بكول للشؤون الامنية ابراهيم اسحاق ابراهيم ان عولاد تواصل مع الجيش واخبرهم بانّه سيُسلّم نفسه بعد تخليه عن افكارهم المتطرفة ؛ وادت العمليات العسكرية والبرامج التوعوية التي يُنفذها الجيش الي انشقاق العديد من عناصر وقيادات الحركة .

بالمقابل اعلنت حركة المرتبطة بتنظيم القاعدة على مواقع اخبارية تابعة لها بانّ مقاتليها اغتالوا رجل امن في الشرطة الصومالية في تقاطع بار اوبح بمديرية هولوداغ في العاصمة مقديشو ؛ وكان شهود عيان قد افادوا انّ شُرطياً صومالياً لقي مصرعه بمديرية هولوداغ على يد مسلحين مجهولين اطلقوا عليه النار وعلى اثرها فارق الحياة ؛ مشيرين الي انّ الجناة تمكنوا من الفرار .

كما قُتل في شمال مدينة غالكعيو بمحافظة مُدغ مدير حي غرسور بالمدينة عبدالرحمن نور غيس دير ؛ وكان ثلاثة شبان مسلحون اطلقوا النار على مدير حي غرسور الذي لقي مصرعه في موقع الجريمة ؛ بينما اصيب شخص آخر كان برفقة غيس دير ؛ وتشير المعلومات الواردة الي انّ منفذوا الجريمة تمكنوا من الفرار في حين انّ القوات المشتركة بغالكعيو القت القبض على اشخاص مشتبه بهم بالوقوف وراء عملية الاغتيال وبدأت بالتحقيق معهم ؛ واعترفت حركة الشباب الموالية لتنظيم القاعدة على وسائل اعلام خاصة بها انّ عناصرها قامت بقتل مدير حي غرسور بمدينة غالكعيو واصيب آخر .

وفي جنوب البلاد قُتل عناصر من حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة بغارة جوية بينهم قيادي بارز في اقليم جوبا الوسطى ؛ جاء ذلك في بيان صُدر عن قيادة القوات الامريكية في افريقيا “افريكوم” ؛ واشار البيان الي انّ الغارة نُفذت بالتعاون والتنسيق مع الجيش الصومالي ؛ مُوضحاً انه لم يسقط ضحايا مدنيين في الغارة ؛ وتعهد نائب مدير العمليات في “افريكوم” برادفورد جيرينغ بتكثيف الهجمات على حركة الشباب في اماكن تواجدهم .

وفي العاصمة عُيّن سعيد علي محمود منتصف الاسبوع مديرا لقسم شرطة مديرية ودجر بمقديشو خلفاً لعبدالباسط محمد عغي وفقاً لتوجيهات صادرة من مكتب قائد الشرطة الفيدرالية عبدي حسن محمد حجير ؛يتزامن ذلك في وقتٍ تعاني المديرية من انفلات امني حيث اُستهدفت قاعدة حلني العسكرية التي تُعد مقراً لبعثة الاتحاد الي الصومال “اميصوم” والبعثات الاجنبية ؛ واعلنت حركة الشباب الموالية لتنظيم القاعدة على مواقعها بالانترنت مسؤوليتها عن استهداق قاعدة حلني بقذائف الهاون .

الي ذلك اصدرت محكمة القوات المسلحة بالعاصمة مقديشو الثلاثاء على كل من عبدالقادر صوفي موني وسعيد عمر عبدالله بالسجن عشرة سنوات ؛وكانت النيابة العامة وجهت للمذكورين تهمة الانتماء الي حركة الشباب الموالية لتنظيم القاعدة في الجانب الاداري والمالي ؛ كما حكمت المحكمة بالسجن ثمانية اعوام على حسن لقمان حسين الذي ادين بالعمل في القسم الاعلامي للحركة ؛ واوضح رئيس محكمة القوات المسلحة العقيد حسن علي نور شوتي انّ حكم الاخير قابل للطعن ؛ يذكر انّ المحكومين الثلاثة القي القبض عليهم في اوقات متفرقة من العام بالعاصمة مقديشو .

بالمقابل شنّ مقاتلوا حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة فجر الاربعاء هجوما على منطقتي قريولي وعيل سليني بولاية جنوب الغرب الاقليمية ؛ وبدء الهجوم على مدينة قريولي بتفجيرات ومواجهات شرسة بين القوات الحكومية ومقاتلوا الحركة ادّى الي مقتل واصابة عشرات الجنود .

ووفقاً لوكالة “صونا” الرسمية فإنّ عناصر من مليشيات شنوا هجوماً على منطقة عيل سليني التابعة لمحافظة شبيلى السفلى والتي تعد قاعدة عسكرية للجيش الوطني ؛ واكدت قيادات عسكرية انّ مليشيات الشباب تكبدت خسائر فادحة في الارواح بمنطقة عيل سليني عقب هجومهم الذي احبطه الجيش الوطني .

في سياق متصل سيطر الجيش الصومالي على عدة مناطق تابعة لمدينة قوريولي التابعة لمحافظة شبيلى السفلى بولاية جنوب الغرب حيث اُسرعناصر من مليشيات الشباب ؛ وقال مدير عام مديرية قوريولي سيد علي إبراهيم انّ الجيش الوطني نفذ عملية عسكرية واسعة النطاق في عدة مناطق ونجحوا في السيطرة عليها وتحريرها من مليشيات الشباب .

بالمقابل اشارت حركة الشباب الي بيان لها انّ مقاتليها سيطروا على قاعدة عسكرية حكومية بعد هجوم اُستُهل بعملية انتحارية على القاعدة في منطقة عيل سليني بمحافظة شبيلي السفلى ؛ وكشفت الحركة عن الحصيلة الأولية لهجوم مقاتلي حركة الشباب 41 قتيل من الجنود الحكوميين وتدمير 4 عربات عسكرية واغتنام اثنتين وكميات من الأسلحة والذخائر .

تعليق واحد

  1. Great content! Super high-quality! Keep it up! 🙂

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *