السبت , سبتمبر 25 2021
الرئيسية / وجهة نظر / اعياد وطنية وعُرس ديمقراطي قادم . “وجهة نظر”

اعياد وطنية وعُرس ديمقراطي قادم . “وجهة نظر”

“وجهة نظر” بقلم المحرر السياسي .
……………………………………
تحتفل بلادنا هذه الايام باعياد الاستقلال الوطنية في ذكراها ال 61 لتحرير البلاد من الاستعمار الاجنبي واعادة توحيد شطري الوطن في اطار دولة واحدة ؛ ففي 26 يونيو من العام 1960 نال شمال الوطن استقلاله من المُحتل البريطاني وفي الاول من يوليو من نفس العام تمكّن جنوب الوطن بعد نضال وكفاح من الحصول على الاستقلال .

وتحل علينا الذكرى ال 61 لاستقلال بلادنا هذا العام في اجواء فرائحية ذات نكهة خاصة بعد افشال مُخطط تمديد ولاية الرئيس المنتهية ولايته محمد عبدالله فرماجو الذي اراد وأد الديمقراطية الصومالية في مهدها بمحاولته لفرض نظام الفرد وحكم الديكتاتور .

الاعياد الوطنية لهذا العام تضاف اليها العُرس الديمقراطي الذي سيتحقق خلال الاشهر القليلة القادمة .. اجل هو عُرس ديمقراطي حيث تذهب البلاد الى اجراء الانتخابات بشقيها البرلماني والرئاسي لينتخب الشعب الصومالي قادة البلاد للمرحلة القادمة وتلك نعمة منّ الله على الصوماليين وتمهد لهم الطريق لتحقيق مزيدا من الرخاء والازدهار وترسيخ مبدأ التداول السلمي للسلطة بعد تصديهم لمشروع اعادة انتاج النظام الديكتاتوري مرة اخرى .

ويحتفل المواطنون في العاصمة وجميع الاقاليم والمُدن باعياد الاستقلال وسط امل وتفاؤل كبيرين متطلعين نحو مستقبل زاهر وعودة الصومال الى مجدها ودورها المحوري في المنطقة والعالم بل وافضل من اي وقت مضى ؛ الاشخاص بمناصبهم ذاهبون والوطن باق وستُقدّم الصومال دروساً في الديمقراطية والتداول السلمي للسلطة عبر صناديق الاقتراع لدول العالم الثالث ؛ جنّب الله بلادنا الفتن ماظهر منها ومابطن واحاق المكر السيء باهله ؛ اعيادنا مجيدة .